القائمة الرئيسية

الصفحات

محادثات نادي نيوكاسل مع المدرب السابق لبورنموث


 أفادت مصادر صحافية الخميس أن نادي نيوكاسل المستحوذ سعوديًا حديثاً دخل مباشرة على خط المفاوضات مع مدرب بورنموث السابق إدي هاو بشأن تسلمه المهام الفنية للفريق، في إطار بحثه عن مدرب جديد خلفاً لستيف بروس.


وكما كان مالكو نيوكاسل الجدد يأملون في التعاقد في وقت سابق من هذا الأسبوع مع مدرب نادي فياريال الإسباني أوناي إيمري كبديل لبروس الذي انها مهمتة مع النادي باتفاق متبادل بين الطرفين. 


وكما رفض مدرب أرسنال السابق العرض للقدوم إلى ملعب سانت جيمس بارك وتدريب نيوكاسل الذي يعاني من تردي نتائجه في الدوري الممتاز، مما دفع بإدارة النادي إلى البحث عن مدرب آخر بشخص هاو.


وذكرت المصادر أن قرار إجراء مفاوضات مع هاو عائد إلى إعجاب مديرة النادي الجديدة أماندا ستايفلي التي أدارت عملية الاستحواذ، بهذا المدرب خلال محادثاتهم الأولية.


واشتهر هاو الذي غاب عن دكة المدربين منذ تخليه عن مهامه مع بورنموث العام الماضي، بفضل قيادته للأخير من الدرجة الرابعة إلى الدوري الممتاز حيث قضى خمسة أعوام في مصاف النخبة خلال فترة اشرافه عليه.


غادر هاو البالغ 43 عامًا بورنموث بعد تم تأكيد هبوطه الى المستوى الثاني (تشامبيونشيب) في آب/أغسطس 2020.


وكان نيوكاسل أقدم على تعيين مساعد مدرب نيوكاسل غرايم جونز في منصب المدير الفني موقتاً عقب مغادرة بروس بالتراضي بعد الاستحواذ، لكن الأداء لم يتحسن تحت قيادة جونز الذي حصد نقطة واحدة من مباراتين ضد كريستال بالاس وتشيلسي.


ومع استمرار البحث عن مدرب جديد، طلبت إدارة "ماغبايز" من جونز حضور المؤتمر الصحافي قبل رحلة الفريق إلى برايتون السبت ضمن منافسات المرحلة 11.


ويُصارع نيوكاسل لتفادي الهبوط إلى المستوى الثاني حيث لم يفز الفريق بأي من مبارياته العشر الأولى في الدوري ويحتل وصافة القاع برصيد أربع نقاط.

تعليقات